الداخل مفقود...

علي مسئوليتك الشخصية..الداخل مفقود و الخارج مولود......
و انتا حر بقي...و كل عام و أنتم بخير......
سلام....

19 يونيو 2015

كنوز مدفونة: صياد الطيور - جورج وسوف "الجزء التاني"

لو مكنتش قريت الجزء الأول مش مشكلة ممكن تقراه من هنا.

في الجزء ده احنا بنتكلم عن "صياد الطيور" كأغنية، كعمل فني متكامل الأركان: لحنا وكلاما وتوزيعا، بعد ما اتكلمنا عن قصة القصيدة نفسها في الجزء اللي فات.



أهمية جورج وسوف عامة مش انه مغني وبيحشش ويشد كوكايين زي الشائعات ما فشختنا، أهمية جورج وسوف انه فنان محافظ علي نفس القالب الشرقي من ساعة ما بدأ.

شاكر الموجي اللي اتكلمنا عنه قبل كدة ف بوست "اللي تاعبنا سنين"، لحن الأغنية دي لجورج وسوف، اداه اللحن سنة 1981 وجورج ركنه شوية، سنة 1991، جورج سافر أمريكا، وسجل اللحن ورجع سمعه لشاكر الموجي، اللي هو ذات نفسه اتفاجئ باللحن وقال ف تصريحات، انه عمره ما توقع اللحن يطلع بالشكل ده.

لحد فترة قريبة كنت بعتقد ان أغنية "حبيت ارمي الشبك" هي أعظم ما غني جورج، لكن لما سمعت الأغنية دي غيرت رأيي تماما الحقيقة، الأغنية مميزة بكل المعايير، فنيا، لأنها أغنية مبتتكلمش عن الحب والهجر والفراق، وفنيا للحنها المهم وقيمتها ف ان جورج وسوف نفسه كان عنده وعي كفاية انه غناها.

بداية هنفصصها جزء جزء:

-- الأوفرتور:
المطلع كعادة أغاني جورج موسيقي بحت، كأننا داخلين علي أغنية لفريد الاطرش، لحن عريض يليق بمغني زي جورج، تناغم ما بين الكمنجات والناي، لكن المطلع للأسف فيه نحتاية قريبة أوي من كوبليه في أغنية جبار "قلبي قول للحب يبعد عن طريقي"
وممكن تتأكد من هنا: 

كوبليه "جبار":


-- المطلع:
الالات كلها بتسكت، عشان جورج يبدأ، تقسيم خفيف للقانون في الخلفية، ثم جورج وهو بيغني:

"يا صياد الطيور يا خالي..
صباعك عن زناد الموت...
انا عصفور ضعيف الحال..
ولا اكفيش لعيالك قوت"


ثم تبدأ الايقاعات في الظهور وتتراجع الوتريات في الخلفية شوية، لصالح باقي المطلع، استعطاف من الطائر للصياد:

"انا العصفور وليف الخضرة والمية...
انا المولود، علي كفوف الجناينية"

--الكوبليه الأول:
ثم تنتهي فقرة الاستعطاف، ويبدأ الطائر في التعريف بنفسه، فتزيد بقي حدة اللحن، لكن جورج بيحافظ علي ثبات صوته عامة في اللحن، شاكر الموجي مقسم اللحن عامة بالطبلة، 

"باقول تغريد..
نغمها شديد...
قريب وبعيد..
ياخدني الشوق..
علي جناحه..
وإبقي وحيد...
باقول تغريد..
نغمها شديد..

علي السامعين..
ياخدني الشوق

 علي جناحه..
وأبقي وحيد..."


فاصل موسيقي، لا يعد بفاصل علي الاطلاق، مزيج من الابوا والوتريات والايقاع، ثم تغيير مفاجئ للمقام، 
"لعود تاني..
لاانا فرحان..
ولا حيران..
ولا محزون..
ولا فرحان..
ولا بشبع غنا وألحان..
غنا وألحان..
غنا وألحان..."


تكرار اخر جملة تلات مرات زادها جمال والله....، انتقال لمكان اخر في اللحن، شاكر الموجي يوسع البحر الشعري الذي يلحن منه..
كان يلحن في الكوبليه اللي فات علي شطرين، فبقي يلحن علي أربعة أشطر...
اللحن بيسخن مننا يا جماعة هنعمل ايه..؟

"ولا بحكي مع النسمة..
ولا بشكي من القسمة...
ولما الدنيا تبكيلي
اقول دي مسيرها مبتسمة...."


صمت...ثم انتقال للزغلول الكبير...لازمة الأغنية..!
"واديني سنين علي ده الحال..
بقاسي المر والبطال..."


كلام الصراحة لم ولن يتم غناءه بعد كدة من أي مطرب...اخر جزء في الكوبليه هو عودة لاستعطاف الصياد...لذلك حمل قدرا كبيرا من العاطفية، لعب علي الوتيرات دون اللجوء للايقاع.

--الكوبليه التاني:
دقت طبول الحرب، دلوقت الطائر الضعيف هيرفع شكوته للصياد ويعمله Paradigm Shift اللي هو بدل ما تييجي تتشطر عليا اجري اتشطر علي الصقر وعصابته، ولاختيار الصقر دلالة طبعا عند أحمد فؤاد نجم.
الايقاع يتم توظيفه ببراعة هذه المرة، مرة في بداية الكوبليه كانذار للحرب، ومرة أخري لاضفاء جو من البهجة علي اللحن.

"بشوف الصقر فارد في الهوا باعه..
وأتباعه..
نشرهم في الفضا جاعو..
طيور تانيين..
صغار مساكين..
جواعي لكن لاهم نايمين ولا صاحيين..."


الطائر لا يرفع شكوته ووحده فحسب، بل يتحدث الان باسم جموع الطيور في الكوكب..!

الكورس خلف جورج يردد الكوبليه، ويردده هو مرة أخري، كأنه يؤكد علي شكواه، صرخة ظلم في وجه صقر ظالم.

"عشان نابو ومخلابو..
بشوف الكل أحبابو...
عشان نابو ومخلابو..
تلاقي الكل أحبابو..
ودنيا تخاف من القوة..
وجو الدنيا مش هو..."


الشاعر عامة بيتكلم عن نفسه في المقطع ده بصفة الغائب، ويضيف علي تعريفه انه "بلبل" دلوقت احنا عرفنا نوع الطائر ونوع العدو الي بيواجهه:

"أشوف بلبل غريب ف الدوح..
بيرقص رقصة المدبوح..
بهفة ريح..
سقط عشو..
وفين هيروح؟"


ثم عودة للازمة الأقوي علي الاطلاق في الأغنية:
"اديني سنين علي ده الحال..
بقاسي المر والبطال...
يا صياد الطيور يا خال"


--الكوبليه الأخير:
تكملة لاستعطاف الصياد، تغيير في المقام الموسيقي، لعب علي المشاعر، زيادة في استخدام الوتريات، وعودة لاستخدام الكورس مرة أخري، 
"يا صياد الطيور حافظ علي الخرطوش...
ده ميت عصفور كمان قدي..ميستاهلوش..
حداك الصقر لو تهجم علي وكره..
تلاقي اللحم متكوم ولا بياكلوش..."


اداء مميز لجورج وسوف رغم صعوبة الكلمات المصرية، وغرابتها، "متكوم" - "وكره" - "خرطوش"

"طاوعني ارميها من ايدك طاوع وارجع..
هزيل لحمي لا هيفيدك ولا ينفع..
شوفلك طير تاني...
شوفلك طير تاني..
وأعيش انا مرتاح البال..."


كلمة أخيرة للطائر الذي أثر علي الصياد، اللي بنلاقيه أناني مش مهم غيره يتاكل، بس هو الصياد ميصطادوش..
الكوبليه انتهي، توقفت الايقاعات، فقط جورج بصحبة الكمنجة، وعود مرة أخري إلي لازمة الأغنية الأجمل..

"اديني سنين علي ده الحال..
بقاسي المر والبطال...
يا صياد الطيور يا خال"

ممكن تسمع الأغنية من هنا:



النهاية.!

4 و الناس شايفة ايه؟:

غير معرف يقول...

يعني يا باشا مش عارف شو احكيلك!
من اروع ما قرأت عن رائعة جورج وسوف واحمد فؤاد نجم!
قرأتها اكثر من 4 مرات وكنت بقرأها وكأني اول مره بقرأها!

شكراً كثير لهيك وصف ولهيك مرحلة من الإبداع!

صديقك من الأردن وعاشق لأغنية صياد الطيور!

غير معرف يقول...

انا كتبت "يا باشا" لأني مكنتش اتوقع انه تبقي بنت! :) متأسف جداً
بس كان تعليقي للشخص اللي كاتب الوصف الرائع ده :) بغض النظر انه بنت ولا شب. (ما كنت اتخيل انه في بنت بتسمع لجورج وسوف كمان! لأنه في الاردن مستحيل تلاقي زي كده) :(

صديقك من الاردن، نفسه اللي بعشق اغنية صياد الطيور :)

Odai Mughrabi يقول...

ولله التحليل خطير جدا.. انا معجب جدا بشخصيتك

أميــــــر القلــــوب يقول...

حلف القمر .... روحى يا نسمة
اروع ما سمعت

إرسال تعليق

تعليقك يسعدني..يا أفندم!

 
Reem Essam Cairo , Egypt | copyrighted2011 - Reem Essam