الداخل مفقود...

علي مسئوليتك الشخصية..الداخل مفقود و الخارج مولود......
و انتا حر بقي...و كل عام و أنتم بخير......
سلام....

22 مارس 2014

انا وفكري...

أنا وفكري...



أعمل في مجال خدمة العملاء، في شركة من أفشخ شركات الانترنت في مصر، شركة حقيرة الكل بيشتم فيها للأمانة ومش محتاجين نفسر أكتر من كدة، هي الحقيقة انا مش بشتغل في الشركة دي مباشرة، انا بشتغل في الشركة اللي الشركة دي مشغلاها...أوت سورس يعني...

مش مدايقني حوار الأوت سورس خالص، وانا سعيدة للانتماء لشركة كبيرة زي شركتي اللي انا فيها دي، معرفش ليه، بس هما مضرونيش اوي، واتعلمت فيها حاجات كتير وقابلت ناس كتير اوي، ومش بلاستك زي أول شركة اشتغلت فيها...

تعبت في الشركة دي أوي، وقبضت منها فلوس قليلة، وولحد دلوقت مرتبي فيها عمره ما هيوصل أول مرتب أخدته ف حياتي، بس الفكرة كلها انك فعلا بتتعب عشان تقبض مقابل عملك ده، يعني علي قدر تعبك علي قدر ما بتتسحل في الشغل....معرفش النظرية دي صح ولا غلط، بس انا بنبسط جدا بمرتبي اللي بينزلي اخر كل شهر، وانبساط غريب...!

مين فكري ده بقي؟، قبل ما اشرح مين فكري، خلوني أشرح طبيعتي في الشغل، انا شخصية عنيدة بطبعها، يدوني يوم أجازة اخد التاني غياب وبالعافية، وعندي شوية مشاكل صغيرة في وداني طبعا من أثر الشغل، وبلا بلا بلا، وليا تيم ليدر قريب مني في السن، تقريبا مكملش 29 سنة، اسمه الحركي فكري....

ف بداية عملي في الشركة دي، كان العند هو السمة الأساسية وكنت فاكرة اني لما اشغل دماغي هبقي مميزة والجو الهابط ده، بس الفكرة ان التميز في الشغل ده بييجي بحاجة واحدة بس: تعطيل الدماغ الكامل...، وانا مستوعبنش الفكرة دي إلا وانا علي وشك أن أطرد من الشركة دي.

المهم، اني لسه بردو معكرتة الدنيا في حوار الغياب ده، والأهم اني مفروض ارجع للتيم ليدر بتاعي عشان اقوله اني هغيب عشان يعمل حسابه، والفكرة اني عارفة انه مش هيعمل حاجة، بس لازم أرجعله وخلاص، وانا الصراحة مبحبش استأذن حد قبل ما اعمل اي حاجة، خصوصا انه هيسألني رايحة فين وجاية منين ولا كأنه أبويا، اللي هو أوريدي مبيسألنيش كل الأسئلة دي.

فكري بقاله أسبوع مش موجود في مكان الشغل، لسبب انهم نقلونا نقلة حمير لمكان تاني، وبعد كدة خد أجازة، وبناءا عليه انا كنت طالبة منه مليون طلب معملوش، فبالتالي كنت محضرة اتخانق معاه، وامبارح وللغرابة الشديدة لما شفته، ابتسمت في وشه وقلتله عاش من شافك، وهو طلب مني شاي، وجبتبله الشاي، وبدل ما نتخانق، اتناقشنا شوية وبعد كدة وسبحان الله كل حاجة كأن لم تكن، وقالي نصا: انا لو واحد او واحدة عمل معايا نص اللي بتعمليه كان زماني ممشيه من زمن، وكل مرة باقول انا هعمل وهعمل وهعمل ومبعملش حاجة.!

وفلان قالي انتا صابر عليها ليه قلتله معرفش، والمدير قالي امشيكي وانا قلتله لأ، وانا سمعت الكلام ده وكبرت....بس معرفش ليه فضل يرقص ف دماغي احساس مميز بأني مميزة أو أن ليا تأثيري، أو اني شكلي غلبان ففشخ فسايبيني آكل عيش معرفش...بس الفكرة اني اكتشفت ان فكري يشبه في طبعه كتير للراجل اللي انا نفسي ف يوم يبقي ليا، وانا أبقي ليه، مهما أعك الدنيا يضحك ويقولي خلاص....ولا يهمك..ونلم اللي نعكشته لوحدي سوا والموضوع يتساوي....

وعلي فكرة فكري متجوز ومحدش راسه تحدف شمال، ده صاحبي اوي، وانا حتي لو سبت المكان هيفضل صاحب قريب ليا...لأنه بجد انسان وصديق محترم وجدع فشخ....

بس الفكرة كلها...اني وفي الوقت اللي بفكر اسيب فيه الشغل....هو صعبها عليا اوي بالكلمتين دول...وحسيت ان حاجات زي دي متتقدرش بتمن...جنب مغامرة شغل جديدة...


0 و الناس شايفة ايه؟:

إرسال تعليق

تعليقك يسعدني..يا أفندم!

 
Reem Essam Cairo , Egypt | copyrighted2011 - Reem Essam