الداخل مفقود...

علي مسئوليتك الشخصية..الداخل مفقود و الخارج مولود......
و انتا حر بقي...و كل عام و أنتم بخير......
سلام....

29 ديسمبر 2010

سينما مترو....


مكانش هدفي لما

أخدتك..

و مشيناها..

من قدام سينما مترو..

انك تبكي ف عيوني...

مكانش هدفي نرغي..

و نخلص الكلام...

و بعد شوية نسكت..

و نمشي مكلضين..

سكوتك فوق سكوتي...

مكنتش طالب انك..

تفتشي ف سنيني

و أضيع و تلاقيني...

و أسيبك تندهيني..

و يطول اللجام..

و ترجعي تسوقيني..

فاكراني ليه...حصان؟

هاروح مكان تشاوري..

و أسمع لو تحاوري...

و أوافق..

لأ بجد...

مش هو ده الكلام...

و مطلبتش كتير...

غير اني أحضن ايديكي...

ف ليلة برد جافية....

و فرحي مش لاقيني 

و دمعي...مالي عيني...

23-12-2010

13 ديسمبر 2010

إديني....يا جريني......

"حتتجنني دي كلمة عادية".... و الله العظيم كانت كلمة و خلاص.....طب يعني ايه الكلمة دي؟؟
"انتي قلتي ف مذكراتك بتاريخ 12-5- 2009 انك بتحبيه...بس هو مش سائل فيكي....ردك ايه علي الكلام ده..؟؟"
و الله العظيم الكلام ده صلاحيته بتخلص أول ما يتكتب ف الكراسة يا أحمد..صدقني....
"يا ريم....يا ريم....."مع نظرات مشوشة تكون مرسلة الي الارض غالبا......"انا عاوزك......"
ثم يلتفت بأريحية دون الاهتمام بالكوتشي اللي قاعدة معاه..يسلم علي واحد صاحبه....يصور ورق و يرجع....يجيب حاجة ساقعة.....و هي لا تزال في مكانها...لن تتحرك الا عندما يأذن لها بالانصراف...أدب قرود!!


"انا قربت خلاص أنهار..."....وصلت الي حافة الانهيار...مش قادرة..مش قادرة أوصله أي حاجة من اللي انا حاساه... و لا شايفاه.... و هو......لا يزال يواجهني بالمزيد من البرود... و التجاهل... و التجهم.... و مزيج مقزز من الشفقة و العطف...مع رشة قليلة... من الحب الاخوي المصطنع بجودة عالية....


"انا عاوزك....عاوزك تبصي للجانب الايجابي ف حياتك.." أستقبل الكلمات باستغراب....
أي جانب ايجابي.؟؟...انا التي تحب....انا التي تحترق....انا التي تتعذب.... و انت تعطيني القليل من وقتك.. و اهتمامك.... و فوق كل ذلك....تبدل صديقاتك كل شهرين..... و تحدثني عن الجانب الايجابي؟؟؟؟
هذا الجانب....من الممكن أن يكون في حياتك أنت....لأنني صرت حكاية في كتابك....ستتذكرها و تضحك يوما ما....لكن لي؟؟؟

"و اللي ايديه يا حبيبي في المية...."دي اللي هي ايدك انت يا حبيبي.... و المزيد من "ريم....انا عاوزك....."
و تحقيقات في مذكراتي الشخصية..أعطيها لك بكامل ارادتي....لعلك تستكشف بالضبط ما هو الجانب الايجابي....في علاقة مريرة.....قوامها....الكذب.... و عمادها....وقتك الباقي من حياتك الرائعة التي لا أري نفسي جزءا فيها..... و عطفك الزائف....

"و اللي عملت حسابه لقيته....قلت نسيته و ما بانساش....بعده ده كله محصل بعضه...  ومفيش بعده حياة تتعاش"
"هاتي يا ريم الكشكول...."..."لأ...مش هتاخده"....يشده بالعافية....ثم انتهز فرصة دخوله في مشاجرة...
و هووووووب "الكشكول في شنطتي..."
و اكتشفت متأخرا انه كان يقرأ ما أكتب....ليسيطر علي عقلي و أفكاري....يا لغبائي الشديد

"عايش حياته و مش ف باله يعيش عشاني...و في ألف حاجة عشانه لسه معيشاني"
"وقعت يا روميو....انا كنت متأكدة"...ضحكت ضحكا طويلا مريرا عندما علمت بالحقيقة التي كنت أنبش عنها بأظفاري....يا ........

"هتعب قلبي انا ليه ف محايلة؟؟.....و انت مبيحوقش معاك....قسمتي و خلاص طلعت مايلة...يبقي أشتري نفسي و أنساك"
صحيح....محدش بياكلها بالساهل....و انا مش هنساك لما تؤمرني يا ......... "تم حذف الشتيمة "
انا هتعب قلبي معاك ليه؟؟....انا هزبلك....هخاصمك....هعاملك بطرية تليق بيك
"أحمد...انا عاوزاك.....ما تكلمنيش تاني"

"بتقوللي أروح و أنساك...طب قوللي ازاي أنساك؟؟"
ما قولتليش بقي...أنساك ازاي.....ما ترد....آه...دنا مش باكلمك....
"ما بتجيش تسلمي عليا ليه..؟؟ ياسمين بردو مش بتسلم...."
آه ده علي اعتبار إن كل الكلام اللي قوتلهولي ده... و انتي أغلي واحدة ف حياتي....
و في الاخر تساويني بياسمين...اللي انت لسه...ملفوف عليها من شهر...يا ابن ال .....

"سنين ازاي معاه..انا أنساها ف يومين"
ياااااااااااااه...الذكريات كتير قوي...لدرجة اني مش فاكراها أصلا....ههههههههه
حبك جاله فقدان ذاكرة..... يا حاج...سلام يا صاحبي....


10 ديسمبر 2010

لن أفعلها...

لن أفعلها يوما ما.....لن أصبح ما أريد....
سأتزوج.....من رجل لا أحبه...سأنجب أولاد......و لن أربيهم كما أريد....
سأعمل...في وظيفة لا أحبها....سأسكن في مكان أكرهه.....سأقود سيارة......تتعطل دائما......
سيصبح لدي....كل ما أتمني...و لكن.... منقوص....هذه هي الدنيا......لا شئ يكتمل أبدا......
و لا شئ يهم....
كثيرا ما أفكر في جدوي ما أكتب من قصص و أشعار......
صدقوني ...لا أجد لذلك السؤال جوابا......فأنا عادة ما أطرح الأسئلة......لكي أفكر....لا لكي أجد اجابة....
لست كهذه أو تلك....لست أهتم بالزينة...إلا لأشعر بأنني جميلة و مقبولة.....لا أهتم بالآخرين...إلا من يروقون لي... و أجد حديثهم ممتع... و شيق....يبرز في داخلي دوما اتهام للآخر بالجهل.... و قلة الثقافة.... و ضعف الخيال....لا لشئ إلا لأنهم لم يشطحوا بالخيال معي... و لم يفكروا بأفكاري.....بل و يسخرون مني دوما...
أكره من يسخر مني... و في داخلي أتمني لو قتلته....ففي داخي رغبات عدوانية بغيضة....لا أستطيع التخلص منها......أحب البعض أحيانا...لكنهم لا يقدرون ذلك....بل و ينقلبون ضدي.....و أظل أحبهم....
أثق بالبعض أحيانا....لكنني ألوم نفسي لأنني قد فعلت....أحقد علي الآخرين لأن لديهم أصدقاء.....أحقد علي الناس لأن لهم علاقات انسانية كاملة.... و سليمة....و أكره نفسي لأنني لست كذلك....كل علاقاتي فاشلة...
حتي قصة الحب "سميها مجازا حب"...التي خضتها..كان محكوما عليها بالفشل....
أول صديقة لي كرهتها...لأنها كانت تشعرني  بالدونية و الضآلة و .... كل المشاعر السلبية التي كنت أتهرب منها
كذلك كنت أفعل دون أن تدرك هي....فكان ما أفعل دون أن أشعر....فعلا ردت هي عليه بكل قصد......
لم أقصد....هي تغتاظ من ثقافتي ... من أشعاري.... من قصة حبي.....و انا كنت أغير غيرة مرة....لم أجربها إلا معها... و أتمني من الله ألا أجربها...ثانية....
انا مليئة بالغيرة.....لا أعلم لماذا.....صديقتي الأخري.....كانت صديقتها....لم تقدر ما حملته لها من ثقة... و حب و تفهم لكل شئ في شخصيتها.....تحملتها كثيرا... و كنت علي استعداد لأن أتحملها لمائة سنة قادمين....
كل الصبر الذي كان بداخلي....كان ملكها.....و في المقابل كانت هي تتحملني.... و لكن.....لم تفهم....لم تفهمني..
م تفهم نظرة عيني....لم تفهم بكائي....كنت أشعر بأنني أتحدث إلي ثلاجة.....
أعرف أن شخصيتي لا تطاق.... و أن بي عيوبا قاتلة.... و أن و أن و أن.....لكن ليس إلي هذا الحد.....
طاقتي انتهت.....لا أزال أحقد علي من لديهم أصدقاء...لا أزال وحيدة... و لست علي استعداد بأية حال...أن أثق في أحدهم مرة أخري....فقدت الثقة حتي في قدرتي علي اختيار اصدقائي.....و علي أن أجد إحداهم جميعا...
سأنتهي...وحيدة...مع رجل لا أحبه....أطفال لن أربيهم كما ينبغي....مكان أكرهه...سيارة تتعطل كثيرا.....
صديقة أتحملها لمجرد أن تكون لي صديقة...
و هكذا الدنيا....لا شئ يكتمل... و لا شئ يهم

حقوق النشر و الطبع محفوظة لشونج بونج 2010
و أي نشر بدون اذن مسبق من الكاتب يعرضك للوقوع تحت طائلة القانون

04 ديسمبر 2010

الاحباط......."وباحب واحدة سكتها صعبة!!!!!"

أكيد هتسأل نفسك....ايه علاقة العنوان...بالكلام اللي بين علامات التنصيص....
انا شخصيا..ما أعرفش ايه العلاقة.....انا بقالي أكتر من أسبوع...دماغي عامله زي الصفحة البيضة......مفيش حاجة
و بابص لأي حاجة أحس اني نايمة...
بخصوص الاستاذ اللي بيحب وااحدة و سكتها صعبة.......بتحبها ليه أصلا... و لا هي غلاسة؟؟
انا متدايقة...و البلوج ده مضايقني أكتر
انا بافكر جديا..إني أفكس له....
سلام

02 ديسمبر 2010

عملتي ايه النهاردة يا زفتة؟؟

كل يوم قبل ما أنام...لأ"مش أغنية أبو الليف"..باسأل نفسي سؤال.....عملتي ايه النهاردة يا زفتة....
طبعا لغض النظر عن اللغة السوقية اللي باتكلم بيها مع نفسي....زفتة و قطرانة...
السؤال ده مهم جدا بالنسبة لي....لأني باعرف انا عملت ايه النهاردة...من الخطة بتاعت كل يوم.....
طبعا اجابة السؤال ده....مش بتتجاوب كل يوم....
انا مخنوقة يا جماعة...علشان مش عارفة أذاكر.... و لا عارفة أعمل حاجة
مخنوقة علشان سارقة نت من حد مجهول....و بادون من النت المسروق ده.....
و علشان كدة ربنا مش هيكرمني....و لا حد هييعبر البلوج ده....و لا أي بطيخ.....
شبح الفشل ف حياتي بيطاردني.....انا تعبانة نفسيا بصراحة....و اللي هيقوللي هدي أعصابك... و روّقي....و خليكي ريلاكس...هحدفه باللاب....
انا كنت هاموت و أجيب لاب توب... و آديني جبته... و كنت هاموت و أعدي من سنة تانية و عديت....حياتي كلها أحلام مؤجلة.....
ايه الاكتئاب ده بس.....
انا عاهدت نفسي ما أكتبش الاكتئاب علي الملأ كدة....
و بطلت أكتئب قدام الناس أصلا....
بس احساس اللي القبيلة رمته من ع الجمل ف الصحرا كدة و هما مكملين......وحش...
و انا بصراحة....مش لاقية حد أشتكليه
لأني و بكل نجاح.....دمرت كل الناس اللي ممكن أشتكيلهم...
آخرهم...واحد باكلمه من تلات سنين
عمري ما شفته...و عمري ما عرفته... و عمري ما قلتله أي حاجة زيادة عن الحدود اللي انا راسماهالو
بس هو مجرد اني عرفت....انو بيشرب مخدرات... و بيضرب ترامادول....بغض النظر عن انو كان خاطب و كدة...
بس انا بصراحة قرفت و خفت...انا مش باعرف الا ناس محترمة... و الدنيا مش هتخلص....لو انا بطلت أشتكي للكائن الحي الغريب ده......انا مش ندمانة...كل تقدم أو نصر لازم يبقي ليه خساير ......بس انا محبطة بصراحة......
محبطة....
حد عنده وصفة تضيع الاحباط؟؟؟


"امبارح كنت  باكتب قصيدة و كتبت عليها التاريخ 30 نوفمبر مع انه كان واحد اتناشر"


يخرب بيت مخي.....
يللا..أشوفكم بعدين

01 ديسمبر 2010

أثناء النوم.....



أتسائل دوما.....لم لا تأتي
لي الافكار الجيدة ...إلا أثناء النوم...أو ما قبل النوم...حث يصبح النهوض من الفراش
الدافئ...حلما مستحيلا..... و تصبح الورقة و القلم....من المستحيلات الثلاث......دوما ما يهاجمني مطلع ق
صيدة جديدة و انا ف بدء نومي..... و أهمس لنفسي....عندما أصحو سأكتبه.... و لكن ما ييحدث....هو أنني لا أتذكر شيئا مما كتبت.... و لا أتذكر أصلا...أن هناك شيئا ما ...واجب علي أن أكتبه......أحلم بقصيدة جميلة...تترائي امامي أبياتها....تكون من أروع ما كتبت في حياتي... و انا نادرا ما أعجب بشئ مما كتبت...الحق ييقال أنني لا أعجب بشئ الا و يراه الناس رديئا...ركيكا.....سيئ...
و أصحو و قد تبخر كل هذا...هل هذا قصورا من عقل الباطن....أم هذا ضرب من الجنون....أم أن الله يعاقبني علي كسلي في النهوض من فراش وثير دافئ....لأدون قصيدة قد أمزقها بعد ذلك عندما أكتشف أنها في منتهي السخف و الغباء؟؟؟؟
لا أعلم... و لكنني أدرك يقينا...أن ما فقدت و انا نائمة...أضعاف ما كتبت و انا مستيقظة... و أنني اكون أكثر حياة و حيوية.... و انا في منتهي النوم و الغفلة......
انتهي البيان.....
19 نوفمبر 2010
آخر أيام عيد الاضحي

حقوق الطبع و النشر محفوظة لشونج بونج २०१०
و أي نشر بدون اذن مسبق سيعرض صاحبه للوقوع تحت طائلة القانون

احصائية بسيطة



تسعة من كل عشرة
بيحبو بانتظام
و مداومين ع المحبة
و الاشواق... و الغرام
لكن واحد وحيد
بيعيش ف عذاب...بجد..
ملوش ف الدنيا حاجة
و مفيش ليه..أي حد
و الواحد ...ده انا....
هوه..انا...أكيد...
ميعرفش المشاعر...
و الهجر...و الخصام..
و بجد كل يوم
بيزعل بانتظام
حقوق الطبع و النشر محفوظة لشونج بونج २०१०
أي استغلال للمواد بدون اذن يعرضك للوقوع تحت طائلة القانون

المفتتح......

المفتتح...و المنتهي.....
اترددت كتير....إني أعمل بلوج.... و اترددت أكتر و انا باكتب الرسالة.....
لأن دي مش أول محاولة ليا مع البلوجات......
بس...بما إني بدأت مرحلة جديدة ف حياتي....ف أنا مش هاسمح لنفسي....إني أتخاذل تاني
و هذاا هو المفتتح...
ما أوعدكش....إن كل الكلام اللي هنا هيعجبك.....أو كل الشعر هيعجبك...أو ذوقي ف الاغاني هيعجبك....
بس اللي هاوعدك بيه....انك هتسمع صوتي....و هتفهم رأيي.....و يا اتفقنا.....يا اختلفنا....

ريم

 
Reem Essam Cairo , Egypt | copyrighted2011 - Reem Essam